SITE
أخبار

مركز محمد بن راشد للفضاء يبدأ مراسلة الجهات الوطنية لجمع طلبات الترشح لبرنامج الإمارات لرواد الفضاء

18 سبتمبر 2019

أعلن مركز محمد بن راشد للفضاء اليوم، عن تلقيه المزيد من طلبات الترشح عبر موقعه الإلكتروني، وذلك منذ أن أعطى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي "رعاه الله" إشارة البدء لفتح باب قبول طلبات الترشح للانضمام إلى برنامج الإمارات لرواد الفضاء في ديسمبر الماضي. وبدأ المركز في مراسلة جميع الجهات الحكومية لاختيار المرشحين الأقدر والأكثر كفاءة لتأسيس أول فريق من راود الفضاء الإماراتيين الذين سينضمون إلى فريق العلماء في محطة الفضاء الدولية، كما يمكن للراغبين في الانضمام إلى البرنامج تسجيل بياناتهم عبر الموقع الإلكتروني للبرنامج www.mbrsc.ae/astronauts وتأتي تلك الخطوة بنا على توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي "رعاه الله" للبدء في اختيار أفضل الكفاءات الوطنية لاختيار وإعداد وتدريب أربعة رواد فضاء إماراتيين لإرسالهم إلى الفضاء، تحقيقاً لطموحات دولة الإمارات في استكشاف الفضاء والارتقاء إلى قمم جديدة من الازدهار والتقدم. وفي تعليقه على تلك الخطوة، قال سعادة يوسف حمد الشيباني، مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء: "نحن سعداء بالزخم الكبير الذي نتابع نتائجه يومياً على الموقع الإلكتروني حيث تجاوز عدد المتقدمين بطلبات الالتحاق ببرنامج الإمارات لرواد الفضاء الـ3000 طلب، وقد شكّل منهم أصحاب التخصص في مجال العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات 60% والطيّارون 20% والإناث 25%. كما يبلغ عمر أصغر المتقدمين 17 عاماً، وأكبرهم 67 عاماً، وتراوحت أعمار أغلبية المتقدمين بين 24 – 36 عاماً، وهي الأرقام التي تعكس طموح شعب الإمارات وحبه لصناعة المستحيل، كما ورد في تغريدة صاحب السمو التي نشرها في ديسمبر الماضي، وقال فيها (سيتخطى أبناء الامارات حاجزاً جديداً في طموحهم الذي لن تحدّه سماء.. أو فضاء.. ولا توجد قوة تقف أمام إرادة شعب يحب المستحيل)." ومن جهته قال المهندس سالم حميد المري، مساعد المدير العام للشؤون العلمية والتقنية ومدير برنامج الإمارات لرواد الفضاء: "بالإضافة إلى تلقي طلبات الترشيح عبر الموقع الإلكتروني، فقد بدأنا في مراسلة أغلب الجهات والمؤسسات الوطنية لتشجيعهم على ترشيح أفضل الكفاءات الوطنية لديهم ولتمثيل الدولة في هذه المهمة التاريخية. وقد بدأنا فعلياً في تلقي قوائم أسماء الكوادر الوطنية الراغبة في الانضمام إلى برنامج الإمارات لرواد الفضاء، وسنعلن أسماء المرشحين الذين وقع الاختيار عليهم في حينه." وسيستضيف مركز محمد بن راشد للفضاء مجموعة ورش عمل في أنحاء الدولة للهيئات الحكومية وللمواطنين في الإمارات ممّن يرغبون في معرفة المزيد عن البرنامج. وتبدأ عمليات الاختيار والانتقاء والفرز للمتقدمين إلى برنامج الإمارات لرواد الفضاء بمجرد أن يقوم المرشح بإرسال طلب الانضمام إلكترونياً، حيث يقوم فريق متخصص من المركز بتقييم الطلبات وانتقاء المرشحين الذين نجحوا مبدئياً في اجتياز الشروط الأولية، ليبدؤوا فيما في الخطوة التالية، التواصل مع أفضل المرشحين الذين سيخضعون للفحص الطبي العام، والاختبارات النفسية، ومن ثم اختبارات المقابلات الشخصية، ليتم التأكد من قدرة المرشحين على خوض تحديات تجربة السفر للفضاء. جدير بالذكر، أن برنامج رواد فضاء الإمارات سيقوم بانتقاء أفضل المتقدمين الإماراتيين والمتفوقين دراسياً، للانضمام إلى مسار تدريبي مكثف تم وضعه وفق أعلى المعايير كي يكونوا على أهبة الاستعداد للسفر والانضمام للعمل مع رواد وعلماء الفضاء الآخرين، والاضطلاع بمهام علمية تستكمل الأبحاث المطلوبة للإعداد للرحلات الفضائية المخطط إطلاقها مستقبلاً وإيجاد حلولاً للكثير من التحديات، وإثراء المعرفة الإنسانية والمجتمع العلمي من حول العالم. يحظى برنامج الامارات لرواد الفضاء بتمويل مباشر من صندوق تطوير قطاع الاتصالات و تقنية المعلومات الذراع التمويلي للهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات، ويعتبر هذا الصندوق، الذي أطلق في عام 2007، الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، ويهدف إلى دعم جهود البحث والتطوير في قطاع الاتصالات في الدولة، وإثراء ودعم وتطوير الخدمات التقنية وتعزيز اندماج الدولة في الاقتصاد العالمي لتسجيل طلبات الالتحاق ببرنامج الإمارات لرواد الفضاء، يرجى اتباع الرابط التالي https://mbrsc.ae/astronauts/ar/joinprogram لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة https://mbrsc.ae/ar

For better web experience, please use the website in portrait mode