SITE
أخبار

مركز محمد بن راشد للفضاء و«مؤسسة الإمارات» ينظمان لقاءات مباشرة مع أول رائد فضاء إماراتي أثناء وجوده بالمحطة الدولية

21 سبتمبر 2019

دبي، الإمارات العربية المتحدة،21 سبتمبر 2019:

بالتزامن مع انطلاق هزاع المنصوري، أول رائد فضاء إماراتي، إلى محطة الفضاء الدولية، في 25 من سبتمبر الجاري، ينظم مركز محمد بن راشد للفضاء، بالتعاون مع مؤسسة الإمارات، المؤسسة الوطنية المُستقلة التي تعمل بالشراكة مع القطاعين العام والخاص؛ لترسيخ المسؤولية المجتمعية، ورفع كفاءات الشباب، فعاليات "طموح زايد"، التي تتيح الفرصة لطلاب المدارس والجامعات والجمهور، المشاركة في لقاءات مباشرة عبر الفيديو أو موجات الراديو، مع "المنصوري"، من مقر مركز محمد بن راشد للفضاء في إمارة دبي، إضافة إلى متابعة عمليتي الإطلاق والهبوط.

ومن جانبه، قال سعادة يوسف حمد الشيباني، المدير العام لمركز محمد بن راشد للفضاء، "إن تنظيم فعاليات (طموح زايد) لنقل جوانب من مهمة أول رحلة مأهولة للإمارات إلى الفضاء، وإتاحة الفرصة للطلاب والجمهور للتفاعل مع أول رائد فضاء إماراتي؛ سيسهم بشكل كبير في تحفيز الطلاب والمهتمين لدراسة علوم الفضاء، ودفعهم للمساهمة في تطوير هذا القطاع الحيوي".

وأضاف سعادته، "نحرص على إشراك جميع فئات المجتمع في الإمارات، خاصة جيل الشباب، في مهمة هزاع المنصوري إلى محطة الفضاء الدولية، ليستفيد من الخبرات التي سينقلها لنا عن المحطة والتجارب العلمية، التي سيقوم بها على متنها"، مؤكدا "نعتبر شباب اليوم هو شريك استراتيجي في مستقبل قطاع الفضاء والاستثمار بالأجيال القادمة هو مكسب محقّق للجميع".

وعلق أحمد طالب الشامسي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات قائلا، "نحن سُعداء بالشراكة مع مركز محمد بن راشد للفضاء، خاصًة أنها تأتي بالتزامن مع هذا الحدث التاريخي لدولة الإمارات العربية المُتحدة".

العربية المُتحدة". وأضاف، أن مُتابعة الطلاب والشباب لرحلة هزاع المنصوري نحو محطة الفضاء الدولية ستشجع المزيد من الشباب على الانخراط في مجالات الفضاء المُختلفة؛ ما يتماشى مع الاستراتيجية الوطنية للفضاء 2030 والتي تهدف إلى دعم تحقيق رؤية الإمارات في مجال صناعة الفضاء بمختلف علومه وتقنياته وتطبيقاته وخدماته".

وتابع، "إن لحظة انطلاق أول رائد فضاء إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية هي لحظة فخر تاريخية يجب أن يشاهدها شبابنا ويحتفون بها ونحن فخورون بإتاحة هذه الفرصة لهم من قلب مركز محمد بن راشد للفضاء وطرح الأسئلة التي تثير فضولهم حول الفضاء على هزاع المنصوري".

وتضمنت الفعاليات بثاً مباشراً، يوم الأربعاء 25 سبتمبر 2019 لعملية انطلاق رائد الفضاء هزاع المنصوري، إلى محطة الفضاء الدولية من الساعة الرابعة والنصف بعد الظهر، فيما ستكون أول فعالية تتضمن لقاءً مباشراً بالفيديو معه يوم الجمعة 27 سبتمبر من الساعة 12:30 ظهراً؛ حيث ستتاح الفرصة للطلاب والمشاركين في الفعاليات، فرصة توجيه الأسئلة إلى هزاع المنصوري أثناء تواجده على متن محطة الفضاء الدولية.

وستعقد يوم السبت، الموافق 28 سبتمبر الجاري، جلسة للرد على الأسئلة عبر موجات الراديو وستبدأ الفعالية الساعة الثانية ظهراً، فيما ستكون هناك فعالية الساعة 1:30بعد ظهر يوم الأحد 29 سبتمبر تتضمن جلسة مباشرة بالفيديو مع هزاع المنصوري من محطة الفضاء الدولية. وستُعقد يوم الاثنين 30 سبتمبر الساعة 11:30 صباحاً فعالية تبث خلالها جلسة باللغة الإنجليزية يستعرض فيها هزاع المنصوري، الكاميرا الروبوتية التي تم تصميمها من قبل وكالة استكشاف الفضاء اليابانية (JAXA)؛ وسيطلب من الطلاب المتواجدين في المحطة الأرضية التابعة لجاكسا إعطاء الأوامر للكاميرا الروبوتية.

كما تعقد يوم الثلاثاء الموافق 1 أكتوبر الساعة الثالثة ظهراً فعالية تتضمن جلسة بث بالفيديو. وفي يوم العودة إلى الأرض سيقوم المقر بنقل الحدث من الساعة الثانية ظهراً يوم الخميس 3 أكتوبر. من جانبه، قال سالم المري، مدير برنامج الإمارات لرواد الفضاء، "إن إدماج الطلاب في هذا الحدث التاريخي هي أحد الوسائل الهامة لدفع ثقافة الإصرار، والمثابرة والطموح لدى الأجيال الناشئة"، مضيفا "أود الإشادة بجهود مؤسسة الإمارات في تشجيع الشباب على الابتكار والإبداع ونشر العلم والمعرفة".

وأضاف "المري"، أنه لأول مرة في المنطقة العربية سيتواصل رائد فضاء من محطة الفضاء الدولية مع جمهور من المنطقة، باللغة العربية، لعرض تفاصيل عن المحطة، إضافة إلى شرح التجارب العلمية التي سيقوم بها هناك؛ ما سيسهم في إثراء المحتوى العربي بمواد علمية ومعرفية عن الفضاء ويشجع الطلاب على التوجه نحو علوم الفضاء لدراستها".

هذا وفتح مركز محمد بن راشد للفضاء المجال لمتابعيه على وسائل التواصل الإجتماعي لتوجيه أسئلتهم لهزاع المنصوري عبر وسم #اسأل_هزاع وسيقوم هو بالرد على أسئلة مختارة خلال الجلسات المباشرة. ويمكن للراغبين بالمشاركة في الجلسات واللقاءات والفعاليات، التسجيل عبر موقع محمد بن راشد للفضاء، من خلال الرابط التالي: www.mbrsc.ae/astronauts كما يرجى مراجعة هذا الرابط للتأكد من المواعيد ومن البرنامج النهائي للفعاليات

حول مركز محمد بن راشد للفضاء:

تأسس مركز محمد بن راشد للفضاء عام 2006 وهو يحتضن برنامج الإمارات الوطني للفضاء. يبني المركز أقماراً اصطناعية لرصد الأرض ويشغّلها ويوفر خدمات تحليل صور وبيانات لمختلف العملاء حول العالم. ومن الأقمار الاصطناعية التي يمتلكها المركز دبي سات -1 ودبي سات-2، وقد جرى إطلاق" خليفة سات"، أول قمر اصطناعي إماراتي 100%، في 29 أكتوبر 2018 بنجاح من مركز تانيغاشيما الفضائي في اليابان. كما يتولى المركز تطوير مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ ومسبار الأمل، وهي مهمة تهدف الى بلوغ مدار كوكب المريخ بحلول عالم 2021 وجمع بيانات علمية أساسية حول غلاف المريخ الجوي، إضافة الى برنامج الإمارات لرواد الفضاء وتطوير رؤية المريخ 2117 الهادفة الى بناء مدينة بشرية على الكوكب الأحمر.

 

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:

سلامة الفلاسي
قسم الإعلام والتواصل الحكومي
مركز محمد بن راشد للفضاء
Salama.Alfalasi@mbrsc.ae
+97146071200-ext 380

 

نبذة عن مؤسسة الإمارات:

أطلقت مؤسسة الإمارات في 12 أبريل 2005 بمبادرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ويتولى رئاسة مجلس إدارتها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية و التعاون الدولي.

مؤسسة الإمارات هي مبادرة وطنية مستقلة تعمل بالشراكة مع القطاعين العام والخاص لترسيخ المسؤولية المجتمعية ورفع كفاءات الشباب من خلال تنفيذ برامج مبنية على الأبحاث تلبي احتياجاتهم نحو تنمية مجتمعية مستدامة.

تعمل المؤسسة على تحديد وفهم التحديات التي تواجه الشباب في دولة الإمارات، جنباً إلى جنب مع إيجاد الفرص الملائمة لتنمية الشباب وتفعيل دورهم في المجتمع وذلك من خلال منصات برامج ذكية، والتوعية الإبداعية عبر التسويق والاتصالات ووضع نموذج لريادة الأعمال يتسم بالفعالية والقيم العالية وجودة الأداء.

للتواصل ولمزيد من المعلومات: للمزيد من المعلومات حول مؤسسة الإمارات لتنمية الشباب، يرجى الاتصال بـ:.
سمر عبد الهادي
موبايل: 0504546313
بريد إلكتروني Samar@inspirat.us

For better web experience, please use the website in portrait mode