SITE
Scroll

خدمات المحطة الأرضية

تتضمن هذه الخدمات تأجير المحطات الأرضية لصالح شركات الأقمار الاصطناعية لاستقبال وتحميل الصور الخاصة بها، بالإضافة إلى خدمات استضافة الهوائيات وصيانتها على يد فريق من الأخصائيين الذين يعملون على تطوير جوانب البنية التحتية والمساعدة في إدارتها.

تأجير المحطات الأرضية

تضم المحطة الأرضية التابعة لمركز محمد بن راشد للفضاء أحدث التجهيزات التكنولوجية، وتُدار من قبل فريق من الأخصائيين الفنيين والمهندسين ذوي الخبرات العالية، والذين يحرصون على تنفيذ كافة العمليات، انطلاقاً من خدمات الصيانة الدورية، ووصولاً إلى العمليات طويلة الأمد.

للمزيد من التفاصيل حول خدمة تأجير المحطة الأرضية، يرجى التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني: [email protected].

طلب الصور طلب تقرير التحليل
archived-images.jpg

خدمة استضافة الهوائيات

يُقدم مركز محمد بن راشد للفضاء خدمات استضافة الهوائيات للشركات والمؤسسات المحلية والدولية، بما يتيح لها الاستفادة من البنية التحتية المتطورة للمركز، والتي تتماشى مع أرقى المعايير العالمية. وتشتمل هذه الخدمة على تأجير مساحات من الأراضي التابعة للمركز لصالح العملاء المحليين والعالميين الراغبين بتركيب هوائيات في منطقة الخليج العربي.

للمزيد من المعلومات حول خدمة استضافة الهوائيات، يرجى التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني [email protected]

طلب الصور طلب تقرير التحليل
sat-4.jpg

Imagery Product Samples

_background-khalifasat.png KhalifaSat.png

القمر الاصطناعي خليفة سات

يُعد ’خليفة سات‘ أحد أكثر أقمار الرصد والاستشعار عن بعد تقدماً على مستوى العالم، وهو أول قمر اصطناعي يجري تصميمه وتصنيعه بالكامل في دولة الإمارات العربية المتحدة. وفي أكتوبر 2018، أُطلق ’خليفة سات‘ إلى مدار الأرض على ارتفاع 613 كم تقريباً، ليبدأ مهمته الممتدة لخمس سنوات والهادفة لالتقاط صور تفصيلية لكوكب الأرض وإرسالها إلى مركز محمد بن راشد للفضاء بدبي. وتساعد هذه الصور الحكومات ومنظمات القطاع الخاص من مختلف أنحاء العالم في مراقبة التغيرات البيئية، بالإضافة إلى دورها في جهود الإغاثة خلال الكوارث البيئية وغيرها من الخدمات بالغة الأهمية.

تحميل بيانات العينة
_background-khalifasat.png dubaisat.png

القمر الاصطناعي دبي سات -2

بدأت أعمال تصميم وتصنيع القمر الاصطناعي ’دبي سات -2‘ مباشرة بعد إطلاق قمر ’دبي سات -1‘، حيث تألف فريق العمل من المهندسين الإماراتيين الذين تعاونوا مع زملائهم من المهندسين الكوريين الجنوبيين على تصميم وإطلاق ’دبي سات -1‘. وجرى تصنيع القمر ضمن مقرات مركز ’ساتريك إنيشاتيف‘ في كوريا الجنوبية، شريك مركز محمد بن راشد للفضاء لتصنيع الأقمار الاصطناعية.

تحميل بيانات العينة

For better web experience, please use the website in portrait mode